الأمن السوداني يهدد الصحفية يسرا الباقر ويضطرها لمغادرة البلاد -“تغريدات وفيديو”

كشفت الصحفية يسرا الباقر مراسلة القناة الرابعة الإنجليزية ، تلقيها تهديداً صريحاً من جهاز الأمن السوداني بملاحقتها قانونيا وفتح بلاغات في مواجهتها بتُهم تصل عقوبتها في حالة الإدانة إلي الإعدام.

وكتبت يسرا على حسابها في “تويتر” ما تعرضت له وأضطرارها لمغادرة السودان٬ وأوضحت حجم الملاحقات الأمنية والتضييق على الصحفيين في السودان.

 

الصحفية يسرا قدمت خلال الأسابيع الماضية تقارير تلفزيونية فضحت خلالها انتهاكات جهاز الأمن بحق المتظاهرين السلميين المطالبين برحيل نظام عمر البشير.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Whatsapp
LINKEDIN