شبكة إعلاميات تدين عدم إشراك النساء بعدالة فى هياكل السلطة الانتقالية

بيان شبكة إعلاميات
(حقك تحرسوا ولابجيك حقك تلاوي وتقلعوا)
تدين الشبكة عدم مشاركة النساء بعدالة فى هياكل السلطة الانتقالية
فى البدء نترحم على أرواح شهداء الثورة السودانية ونهنيء الشعب السودانى بما تم تحقيقه من مطالب الثورة السودانية حتى الآن ونأمل ان نحقق معا ما تبقى من اهداف الثورة فى الحرية والسلام والعدالة
ونؤكد على تمسكنا بحقنا كمواطنات  بالتمثيل العادل والمنصف فى كل هياكل السلطة الانتقالية فقد كنا ولازلنا فاعلات أساسيات في عملية التغيير ولبنة أساسية في قيام هذه الثورة صاحبات حق أصيل في وطننا وليس وطن الرجال وحدهم
وهذه الثورة هي مخاض معاناتنا وماواجهناه من ظلم وقهر و إذلال تحت طائلة قوانين وأجهزة قمعية تخصصت في إذلال الشعب السوداني عامة والنساء بصورة خاصة طوال فترة ال30عام الفائتة
ونحن كإعلاميات مازالنا نواجه بقايا النظام المخلوع وماتركه من ترسبات داخل مؤسساتنا الإعلامية المختلفة
ورغم كل القمع الذي مازلنا نواجهه كنساء كل يوم وفي كل مكان كنا فاعلات أساسيات أوقدنا شرارة الثورة  وتشاركنا والرجال مناصفة في كل خطوة من خطوات ثورتنا المجيدة
لذلك نطالب بحقوقنا كاملة ولن نرضى بغيرالمناصفة ولانطالب بتمثيل فنحن أساس ولسنا فئة
  و لكن تم هضم حقنا وتجاهلنا من خلال التمثيل المجحف للمرأة في مجلس السيادة ومجلس الوزراء والجهاز القضائي واختفى إسم أولى مرشحاتنا عن قائمة الترشيحات               
نحن النساء سنقتلع حقوقنا كاملة وثورتنا مستمرة ضد القهر والظلم ولن يذهب دم شهيداتنا وشهداءنا سدى و نطالب بالعدالة النوعية على كافة الأصعدة
عاش نضال المرأة السودانية 
وعاش الرجل السوداني شريك في النضال والوطن والسلطة
 شبكة إعلاميات-السودان
16أغسطس2019

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Whatsapp
LINKEDIN