في نسخة مدنية تحترم حقوق النوع .. إعلان اللجنة التمهيدية لنقابة الصحفيين 

مبادرة توحيد الوسط الصحفي تشرح كواليس المباحثات لأشهر.

الصحفيات السودانيات نلن بمشاركة مميزة  في عضوية اللجنة التمهيدية لنقابة الصحفيين بجانب نصف مقاعد المرشحين الاحتياطي.


الخرطوم – جهر إونلاين٬: أعلنت مبادرة توحيد الوسط الصحفي اليوم الخميس قائمة اللجنة التمهيدية لنقابة الصحفيين،عقب مشاورات ومباحثات بين المكونات الصحفية المختلفة أستمرت لعدة أشهر .

وضمت القائمة المعلنة ٢٣ من الأعضاء/ات بجانب ٦ في مقاعد الاحتياط ، 

ومما ضاعف الاهتمام بالقائمة المعلنة أنها ضمت  مايزيد عن ٥٠٪ من جملة مقاعد اللجنة شغلنها بجدارة صحفيات.، بجانب نصف مقاعد احتياط المرشحين .الأمر الذي عد إقرار واعتراف بدور ونضالات الصحفيات السودانيات في مجال الدفاع عن الحريات العامة وترقية وتطوير مهنة الصحافة.

وكان رئيس المبادرة عميد الصحفيين السودانيين أستاذ الأجيال الأستاذ/ محجوب محمد صالح  قد بعث برسالة صوتية لأعضاء لجنة المبادرة وعموم الوسط الصحفي مهنئا بنجاح الوسط الصحفي  بالوصول إلى قائمة توافقية كخطوة أولى تمهد لانتخابات نقابة الصحفيين .

 

 

قائمة اللجنة التمهيدية للنقابة

وضمت القائمة:

/ أبو بكر عابدين

2/ حواء رحمة

3/ أم زين آدم

4/ نصر الدين أحمد الطيب 

5/ أمنيات محمد

6/ ندى رمضان حسين

7/ محمد الأمين محمد أحمد (مرايا)

8/ إمتنان الرضي 

9/ أحمد جادين

10/ هيام تاج السر

11/ آدم مهدي

12/ عمرو شعبان 

13/ زحل الطيب

14/ محمد أمين يس 

15/ عبد المنعم أبو إدريس

16/ نضال عجيب

17/ عبد الرحمن العاجب

18/ لمياء الجيلي أبو بكر

19/ صباح محمد آدم

20/ محمد حسين آدم

21/ بدرية عبد القادر 

22/ عبد الله بابكر 

23/ رفيدة محمد احمد

الاحتياطي:

1/ ناصر بابكر 

2/ مصطفى حسين حسن

3/ إسماعيل محمد علي

4/ هند رمضان

٥/ عرفة شبارقة 

6/ صباح محمد الحسن

من جهتها أصدرت مبادرة توحيد الوسط الصحفي  بيانا ختاميا عن تكوين  اللجنة التمهيدية وما يتصل بها من قضايا بشأن نقابة الصحفيين  ،وأوضحت  المبادرة خلال البيان الجهود التي بذلتها اللجنة منذ ديسمبر 2019م وحتى يوليو 2020م.

وشارك في سلسلة الاجتماعات الممتدة لحوالي سبعة أشهر عدد من بمشاركة عدة كيانات صحفية شملت  ( نقابة الصحفيين السودانيين الشرعية 1989م، شبكة الصحفيين السودانيين، اللجنة التمهيدية لاستعادة نقابة الصحفيين، رابطة صحفيي وإعلاميي دارفور، كيان الصحفيات السودانيات، شبكة اعلاميات السودان و صحفيون لحقوق الإنسان{جهر}) وأوضح البيان انخراط ممثلو/ ممثلات تلك الأجسام في حوارات حول السبل المثلى لتشكيل لجنة تمهيدية تفتح الطريق أمام استعادة وتأسيس نقابة الصحفيين السودانيين.

 

أسس الترشح ومعايير الاختيار 

وأشارت اللجنة إلى توقف الاجتماعات خلال الفترة من منتصف مارس وحتى الأسبوع الثالث من يوليو بسبب ظروف الطوارئ الصحية الخاصة بجائحة كورونا.

وكشف بيان المبارة أن الأطراف استكملت الحوار وعقدت اجتماعاً يوم الأحد 19 يوليو 2020م وتم استكماله يوم الأربعاء 22 يوليو 2020م وعُرضت الترشيحات التي تقدمت بها الكيانات المشاركة في الاجتماعات وبلغ عدد المرشحين/ المرشحات 47 مرشحاً/ مرشحةً وتم التوافق على اختيار 23 لعضوية اللجنة التمهيدية لنقابة الصحفيين السودانيين وستة احتياطيين وفقا للأسس المتمثلة في عدم المحاصصة ،التوازن النوعي ، عدم ترشح منسوبي اللجنة التمهيدية في انتخابات أول دورة نقابية وعزل منسوبي المؤتمر الوطني المحلول ومشاركيهم والمتماهين معهم على أن تكون فترة عمل اللجنة ستة أشهر بالإضافة لمعايير الاختيار المتمثلة في النزاهة ،القبول والاستعداد للعمل والمقبولية في الوسط الصحفي .

 



حظيت الصحفيات السودانيات بأغلبية التمثيل في عضوية اللجنة التمهيدية لنقابة الصحفيين بجانب نصف مقاعد المرشحين الاحتياطي، وهو أمر يعد بمثابة إقرار وإعتراف بدور ونضالات الصحفيات السودانيات في مجال الدفاع عن الحريات العامة وترقية وتطوير مهنة الصحافة.

خلص المجتمعون/ ات لعدة موجهات عامة تحكم عمل اللجنة التمهيدية على رأسها استمرارها لمدة ستة أشهر تتولى فيها مهام إعداد الإطار القانوني للنقابة وإعداد سجل جديد للصحفيين على أساس تعريفات ذلك الإطار القانوني وحصر واسترداد أصول ومنقولات وأموال وممتلكات  نقابة الصحفيين التي قام النظام المباد بحلها بعد انقلابه في يونيو 1989م والإعداد لعقد جمعية عمومية لانتخاب أعضاء لجنة النقابة ، وتمثيل الصحفيين أمام الجهات المختلفة .

 

أعضاء اللجنة التمهيدية لنقابة الصحفيين لن يسمح لهم بخوض انتخابات النقابة المقبلة.

 

أتفق المجتمعون/ المجتمعات على عدم خوض أي من أعضاء اللجنة التمهيدية لنقابة الصحفيين الذين تم التوافق عليهم لأول انتخابات ستعقد لانتخاب واختيار لجنة النقابة ويشمل ذلك أعضاء/ عضوات الاحتياط ممن  سيتم تصعديهم لعضوية اللجنة التمهيدية.

في ختام هذه المداولات تقدم المشاركون/ المشاركات بالشكر الجزيل وعميق الامتنان لعميد الصحفيين السودانيين الأستاذ/ محجوب محمد صالح ولأسرة مركز الايام للدراسات الثقافية والتنمية ولأعضاء المبادرة لما بذلوه من جهود منذ ديسمبر 2019م وحتى الوصول لتوافق حول هذه القائمة.

تتوجه جميع الاطراف المشاركة في هذا الحوار الطويل الديمقراطي بالشكر لكل مكونات الوسط الصحفي نتيجة الاستجابة لمبادرة عميد الصحفيين السودانيين من أجل تجاوز الخلافات وتكاتف الجميع وعملهم معاً وسوياً في تشييد وبناء نقابة للصحفيين السودانيين تخدم الوسط الصحفي مهنياً واجتماعياً وتعزز وتصون حرية الصحافة والحريات العامة، وتسهم في إعانة بلادنا في استكمال مهام الانتقال الديمقراطي وتحقيق شعارات ثورة ديسمبر الخالدة في الحرية والسلام والعدالة وتأسيس الدولة المدنية الديمقراطية.

تترحم المبادرة على أرواح شهداء الثورة السودانية وتدعو بالشفاء العاجل للجرحى والمصابين والعودة الآمنة للمفقودين الذين أتاحت تضحياتهم أجواء حرة لبناء النقابات.

 

ووقع على بيان المبادرة كل من راعي المبادرة عميد الصحفيين السودانيين الاستاذ/ محجوب محمد صالح، وممثلون/ات عن كل من 

لجنة مبادرة توحيد الوسط الصحفي ،اللجنة التمهيدية لاستعادة نقابة الصحفيين،شبكة الصحفيين السودانيين،النقابة الشرعية 1989م، رابطة صحفيي دارفور، صحفيون لحقوق الإنسان -جهر،شبكة الإعلاميات،و كيان الصحفيات.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Whatsapp
LINKEDIN